Translate

الجمعة، 11 أبريل، 2014

شيخ الأزهر يترأس جلسة صلح بين الدابودية والهلايل بأسوان غدًا.. مصادر: اختيار 25 شخصًا من كل قبيلة لحضور الجلسة


علم   أن الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، سيتوجه اليوم الجمعة إلى محافظة أسوان، وذلك لإنهاء أزمة قبيلتى الدابودية والهلايل، حيث ستعقد جلسة الصلح فى مبنى محافظة أسوان أو فى قاعة قصر النيل، صباح غدًا السبت، ولم يتم تحديد مقر انعقاد جلسة الصلح بشكل نهائى لكنه لن يكون خارج هذين المقرين.


كما علم أنه سيحضر من كل قبيلة أطراف النزاع 25 شخصًا تم اختيار 5 أشخاص من كل قبيلة ليكونوا متحدثين عن باقى الحضور، وذلك أثناء انعقاد الجلسة التى سيترأسها الإمام الأكبر شيخ الأزهر، غدًا السبت.

وقال مصدر لـ"اليوم السابع" إنه لم يتم تحديد شروط الصلح حتى الآن ولا مقابل الدية ولن يتم ذلك إلا أثناء حضور شيخ الأزهر، بالإضافة إلى محافظ أسوان والقيادات التنفيذية والشعبية، كما استعدت مديرية الأمن وقوات من الجيش لتأمين مقر انعقاد الجلسة. 

وأكد المصدر أن رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، واللواء عادل لبيب، وزير التنمية المحلية، لن يحضرا هذا الاجتماع.






 "اليوم السابع"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليق ... تعليقك يهمنا ...