Translate

الجمعة، 11 يوليو، 2014

«الصحة» توافق على طرح العلاج الجديد "سوفالدى " للالتهاب الكبدي الوبائي «سي» بنسبة شفاء 90%

أعلن الدكتور هاني إمام، أمين الصندوق المساعد لنقابة الصيادلة، أن اللجنة الفنية لمراقبة الأدوية بوزارة الصحة، وافقت بصورة نهائية بجلستها المنعقدة، الخميس، على إصدار إخطار التسجيل لمستحضر «سوفالدي 400» مجم أقراص «سوفوسبوفير أقراص»، المعالج لمرض التهاب الكبد الوبائي «سي»، الذي تنتجه شركة «جلياد» الأمريكية، وسيكون سعر بيعه للصيدليات 14 ألفا و940 جنيها، للعبوة التي تحتوى على 28 قرصا.



وأضاف في بيان صحفي صادر، الخميس، أن وزارة الصحة بصدد تخفيض سعر بيع العبوة بالمستشفيات الحكومية ومعاهد الكبد ليتراوح بين 2100 و2200 جنيه للعبوة الواحدة، موضحًا أن «سوفالدي» أقراص تعالج المرضى من الالتهاب الكبدي الوبائي «سي» بنسبة تتعدى 90% من الحالات المصابة، بصورة تعتمد على درجة الإصابة بالفيروس.
وأشار إلى أن المستحضر «يعطل عمل الإنزيم المسؤول عن تكاثر الفيروس» وأنه يُستخدم بمصاحبة بعض الأدوية مثل «الريبافيرين» أقراص، وذلك في حالات الإصابة بالنوع الجيني رقم 2 ورقم 3 للالتهاب الكبدى الوبائي «سي»، منوهًا إلى أنه بالنسبة للنوع الجيني رقم 1 ورقم 4 للفيروس «فيُستخدم (سوفالدي) مع أقراص (ريبافيرين) وحقن (انترفيرون)، كعلاج ثلاثي للفيروس».
وأوضح «إمام» أن مدة العلاج باستخدام الدواء الجديد تستغرق 12 أسبوعا فقط بما يساوى 3 عبوات، بواقع قرص واحد يوميًّا وذلك للنوع الجيني رقم 1 ورقم 2 ورقم 4 للفيروس، فيما يستغرق 24 أسبوعًا بما يساوي 6 عبوات، في حالة النوع الجيني رقم 3 للفيروس.
وتحتل مصر المرتبة الأولى عالميًّا في معدلات الإصابة بفيروس «سي» بعدد يتراوح بين 8 و10 ملايين مصاب، وأغلب الإصابات هي من النوع الجينى رقم 1 ورقم 4 للفيروس.
واعتمدت «هيئة الغذاء والدواء الأمريكية» ترخيص مستحضر «سوفالدي» 400 مجم أقراص للتداول بالولايات المتحدة الأمريكية، كعلاج رئيسي للالتهاب الكبدي الوبائي «سي» في ديسمبر 2013.













"اليوم السابع"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليق ... تعليقك يهمنا ...