Translate

الأحد، 22 يونيو، 2014

خطة صرف لحوم ودواجن وألبان على بطاقة التموين من أول يوليو القادم

ننشر خطه وزارة التموين والتجارة الداخلية الجديدة في أعاده توزيع السلع التموينية المدعمة وكيفية توفير السلع التى تتناسب مع كل أسره وفقا لأعمار الأبناء بها ، حيث سيتم الإتاحة لأصحاب البطاقات التموينية فى الحصول على 20 سلعه من المواد الغذائية مثل المكرونه والفول والعدس وكذلك الدواجن واللحوم والمنظفات بدلا من إجبار المواطنين على صرف ثلاثة سلع فقط مثل الأرز والزيت والسكر.





وبحسب الخطة التى أعدها الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية وحصلنا على تفاصيلها فانه سيتم توفير 20 سلعه غذائية لدى البقالين التموين البالغ عددهم 25 الف بقال فى مختلف المحافظات لتمكن أصحاب البطاقات التموينية فى اختيار السلع التى تناسب كل اسره حيث سيحصل صاحب البطاقة على السلعة التى يريدها بقيمة الاموال المخصصة له فى دعم السلع، وانه فى حاله الحصول على سلع بقيمة اكبر من القيمة المخصصة له فى الدعم سيقوم بدفع فارق الثمن ، اضافة الى انه سيتم توفير السلع باسعار منخفضة تتراوح بين 15 و30 % مثلما يحدث فى المجمعات الاستهلاكية وذلك لتخفيف المعاناه عن المواطنين والعمل على خفض الاسعار فى الاسواق.

وأكدت الخطة ان الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية قام بعرضها علىى الرئيس عبد الفتاح السيسى ، وان الرئيس قام بتوجيه كافه الدعم للحكومة ولوزارة التموين للبدء فى تنفيذها اول شهر يوليو المقبل حتى يشعر المواطنين بان هناك تغيرات ملموسة فى السلع التموينية المدعمة.

وقال الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية فى تصريحات خاصة   ان الرئيس عبد الفتاح السيسى والمهنس ابراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء يقومون حاليا بدعم بدء تنفيذ كيفية توفير العديد من السلع الغذائية لاصحاب البطاقات التموينة حيث سيتم صرف اللحوم والدواجن فى الاماكن التى سيتواجد بها ثلاجات لدى بقالين التموين ،اضافة الى توفير ما يقرب من 20 سلعه غذائية كبداية مثل الفول والعدس والالبان والجبن واللحوم والدواجن والمنظفات والسمن بجانب الزيت والسكر والارز حتى يكون للمواطنين حرية اختيار السلع التى تناسبهم بدلا من تخصيص 3 سلع فقط على بطاقات التموين وقد يكون بعض هذه السلع ليست بالجوده المطلوبة رغم انفاق الدوله الكثير من المليارات لتوفير السلع التموينية المدعمة .

واضاف الوزير ان الرئيس عبد الفتاح السيسى اكد انه سيتم تحطيم اى عقبات تقف امام منظومة توفير الكثير من السلع واللحوم والدواجن لاصحاب البطاقات التموينية ،حيث سيحصل المواطن على السلعه التى يرغب فى شرائها بنفس قيمة المبالغ المخصصة له من دعم السلع التموينية ، قائلا :"هذه المنظومة لن تزيد موازنه الدعم وانما الادارة ستتم بشكل مختلف يحقق رغبة المواطنين فى حصولهم على السلع التى تناسبهم ، " لافتا الى ان وجود دعم كبير من رئيس الدوله ورئيس الوزراء وراء بدء تنفيذ المنظومة اول شهر يوليو المقبل خاصة وان الرئيس السيسى يريد شعور المواطنين بوجود تغيرات فى مجال الدعم فى اقرب وقت ممكن.

واوضح الوزير انه فى ظل وجود دعم الرئيس السيسى سيتم الانتهاء من تعميم منظومة الخبز الجديدة والتى يحصل من خلالها المواطنين على الخبز بالكروت الذكية فى شهر سبتمبر المقبل ، بدلا من نهاية العام الحالى، الامر الذى سيؤدى الى القضاء على تهريب الدقيق وكذلك التأكد من وصول الخبز الى المواطنين بطريقه تحفظ كرامتهم ، والقضاء على طوابير الخبز امام منافذ التوزيع والمخابز.

ياتى ذلك فى الوقت الذى تسعى فيه وزارة التموين لتطوير أداء فروع المجمعات الاستهلاكية وشركتى الجملة، لإدارتهما بفكر أكثر ملائمة ومواءمة للواقع من خلال تحرير بعض القيود على إدارة هذه الفروع، وإزالة قدر كبير من الإجراءات الروتينية وحل كافة المشاكل التمويلية والإدارية واللوجستيات والتسويق، مع تطوير أساليب التخزين والتداول وتدريب العاملين بها على أفضل مهارات البيع، من خلال شركات عالمية متخصصة، وعمل نظام جديد للشراء الجماعى للسلع، وتقليل الوسطاء لخفض التكلفة وطرحها بالمنافذ الحكومية بأسعار تناسب دخول الأسر المصرية، وخاصة الأسر البسيطة.








"اليوم السابع"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليق ... تعليقك يهمنا ...