Translate

الاثنين، 30 يونيو، 2014

الحكومة تعلن عن خطة لتوفير السلع للمواطنين طوال شهر رمضان..وتكثيف الحملات الرقابية لمواجهة الغش التجارى والسلع الفاسدة

أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية عن وضع خطة عمل لقطاع التجارة الداخلية، بدأ تنفيذها حاليا خلال شهر رمضان وحتى نهاية عيد الفطر المبارك، تستهدف قيام حملات رقابية وتفتيشية على كافة أسواق الجمهورية لمتابعة مدى توافر جميع السلع الغذائية وغير الغذائية، وخاصة السلع الإستراتيجية، ومنها السكر والأرز والزيوت بأنواعها واللحوم والدواجن ومنتجات ألبان بأنواعها والبقوليات والياميش وغيرها.




وقال الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية، فى تصريحات صحفية، إن الخطة تستهدف أيضا ضبط الأسواق بجميع أنواعها الجملة والنصف جملة والتجزئة والتأكد من صلاحية السلع وجودتها ومكافحة كافة ظواهر الغش التجارى والسلع منتهية الصلاحية والفاسدة والمجهولة المصدر، وخاصة سلعة ياميش رمضان الموجودة من الأعوام السابقة، إلى جانب دراسة الأسواق بهدف التنبؤ المبكر بالاختناقات والأزمات المتوقع حدوثها مع دراسة كيفية التغلب عليها بالتنسيق مع الأجهزة المعنية بالدولة.

وأضاف الوزير فى تصريحات له اليوم أن مفتشى الوزارة ومباحث التموين يقومون بحملات يوميا مع التركيز على فترتى الإفطار وما بعد الإفطار والسحور، حيث تستهدف الخطة تغطية جميع القطاعات والأنشطة من خلال تكثيف الحملات الرقابية على الأسواق والمحلات والتواجد المستمر.

وأوضح أن تلك الحملات تأتى لضمان التأكد من توافر كافة السلع الأساسية ومراقبة مدى التزام التجار بالإعلان عن الأسعار وعرضهم لسلع جيدة وغير منتهية الصلاحية، وتكثيف المرور على المجازر الرئيسية، للتأكد من سلامة المذبوحات والمرور على الثلاجات ومنافذ بيع اللحوم والدواجن والأسماك بالأسواق، والتأكد من صلاحية المعروض منها بالتنسيق مع هيئة الخدمات البيطرية.

وأوضح الوزير أنه سيتم تكثيف الحملات الرقابية على محلات بيع الألبان والجبن بأنواعه للتأكد من صلاحية المعروض وسحب العينات وضبط غير الصالح منه وتكثيف الحملات على محلات بيع الملابس الجاهزة والمصانع للتأكد من سلامة السلع المعروضة ومدى مطابقتها للمواصفات القياسية، والتأكد من مدى التزام التجار بالإعلان عن الأسعار وتطبيق قانون حماية المستهلك وسياسة الاستبدال والاسترجاع مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال أية مخالفات تقع فى هذا الشأن.

وأشار الوزير إلى أنه سيتم التصدى لظاهرة بيع الألعاب النارية، نظرا لخطورتها وتأثيرها الضار على الصحة والبيئة، حيث سيتم تفعيلها بالتنسيق مع الأجهزة المعنية ومنها جهاز حماية المستهلك ووزارة الصحة ومصلحة الرقابة الصناعية والطب البيطرى.

وأشار إلى أنه تم تشكيل غرف عمليات بالوزارة وفى مديريات التموين بالمحافظات لتلقى شكاوى المواطنين مباشرة أو عن طريق الخط الساخن رقم 19805، أو عن طريق جهاز حماية المستهلك والعمل فورا على تذليلها وحلها.

يأتى ذلك فى الوقت الذى شكلت فيه الإدارة العامة لمباحث التموين التابعة لوزارة الداخلية العديد من اللجان ومجموعات عمل، لتأمين نقل الدقيق والسلع التموينية للمحافظات خلال الاحتفال بـ30 يونيو اليوم الاثنين، إضافة إلى المرور على المخابز ومنافذ توزيع الخبز.

وأكد اللواء مدحت الأعصر مدير الإدارة العامة لمباحث التموين، أنه تم تعزيز القوات خلال مرورها على محطات الوقود ومنافذ توزيع المواد البترولية، لمواجهة أى أعمال عنف من الممكن حدوثها اليوم الاثنين، إضافة إلى تشكيل مجموعات عمل إضافية للمرور على الأسواق، للتأكد من توافر السلع الجيدة وضبط المخالفين وتحويلهم للنيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم.









"اليوم السابع"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليق ... تعليقك يهمنا ...