Translate

الجمعة، 21 مارس، 2014

حوادث: نيابة محرم بك بالإسكندرية تحقق مع كهربائى "منتقب" قتل إمام مسجد

تباشر نيابة محرم بك برئاسة المستشار محمد نوار، التحقيقات مع كهربائى قام بارتداء نقاب وقتل إمام مسجد لعدم قدرته على سداد إيجار الشقة التى يملكها المجنى عليه.
وكان الكهربائى قد فكر فى حيلة شيطانية للتخلص من إمام المسجد الذى يدينه بمبلغ مالى قيمة عدد من الشهور التى لم يسدد فيها إيجار الشقة الساكن بها والذى يملكها الإمام ويهدده بالطرد إذا لم يقم بدفع الإيجار المتأخر.




فقام بارتداء نقاب متخفياً فى ملابس سيدة حتى لا يعرفه أحد وتوجه إلى منزل الشيخ وبمجرد أن فتح له الباب قام بدفعه والاعتداء عليه بالضرب إلا أن المجنى عليه حاول مقاومته فقام المتهم بكتم أنفاسه وقتله خنقاً.

تلقى اللواء ناصر العبد مدير إدارة البحث الجنائى بلاغاً من المقدم أحمد المجبر رئيس مباحث قسم محرم بك يفيد بقيام الأهالى بالشك فى أحد الأشخاص يرتدى النقاب بمنطقة نادى الصيد، وعندما تمكنوا من ضبطه تبين أنه رجل متنكر فى ملابس امرأة.

انتقل ضباط القسم وتبين وجود شخص يرتدى النقاب ويدعى ياسر جمعة عبد البصير مواليد 1977 كهربائى ومقيم نادى الصيد وله محل إقامة آخر بشارع فرن حبيب دائرة قسم الجمرك ومصاب بجرح قطعى بالرأس .

وبمناقشته تبين إقراره بقتل سامى عبد الله عبد النعيم مواليد 1974 إمام مسجد الصالحين بنادى الصيد وذلك بسبب استئجار المتهم شقة من المجنى عليه وتعثره فى دفع الإيجار أكثر من شهر مما أدى إلى قيام المتوفى بتهديده بالطرد من الشقة فتنكر وارتدى زى منتقبات وتوجه لسكن المتوفى لمحاولة سرقته وقام بمفاجئته ودفعه داخل الشقة بمجرد قيام المجنى عليه بفتح الباب ومحاولة تقييده إلا أن المتوفى قاومه فقام بطرحه أرضاً وكتم أنفاسه حتى توفى خنقاً ثم استولى على الهاتف المحمول الخاص بالمجنى عليه، وبمناظرة الجثة تبين أنها مسجاة على الأرض وبها جرح قطعى بالرأس وبسؤال المتهم عن سبب إصابته أفاد أن المجنى عليه قاومه.














"اليوم السابع"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليق ... تعليقك يهمنا ...